تجمع اسر الساده آل ياسر

تجمع اسر الساده آل ياسر

ملتقى ديني ثقافي تاريخي اجتماعي علمي ادبي رياضي منوع

Share

التبادل الاعلاني

ثورة كربلاء واستشهاد الإمام الحسين عليه السلام

السبت 10 ديسمبر 2011, 9:38 pm من طرف صلاح الياسري



بعد وفاة الإمام الحسن عليه السلام ، في سنة خمسين للهجرة ، شرعت الشيعة في العراق بمراسلة الحسين عليه السلام وطلبت منه أن يعزل معاوية عن امرة المسلمين ، ولكن الحسين عليه السلام ذكر في جوابه إليهم أن له مع معاوية عهدا …


[ قراءة كاملة ]
سجل حضورك اليومي بالدعوة لوالديك و بالصلاة على محمد وآل محمد وصحبه

الإثنين 31 مايو 2010, 1:04 am من طرف صلاح الياسري

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكي تتعطر صفحات المنتدى

سجل حضورك اليومي بالصلاة على أشرف خلق الله
نبينا محمد صلى الله عليه واله وسلم




اللهم صلي و سلم و بارك على سيدنا وحبيبنا محمد
وعلى آل محمد كما باركت على سيدنا …


[ قراءة كاملة ]
قوانين المنتدى الاسلامي - يجب الاطلاع عليها قبل كتابتك اي موضوع

الأربعاء 19 مايو 2010, 3:41 am من طرف صلاح الياسري

التبادل الاعلاني


    وحشية الارهاب ...... في رمضان

    شاطر
    avatar
    صلاح الياسري
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 147
    تاريخ التسجيل : 17/05/2010
    الموقع : aal-yassir.forumotion.com

    وحشية الارهاب ...... في رمضان

    مُساهمة من طرف صلاح الياسري في الثلاثاء 16 أغسطس 2011, 8:40 pm


    بسم الله الرحمن الرحيم
    في الوقت الذي نعيش فيه بركات الشهر الفضيل وننعم بفيوضاته الروحية ونستقبل الولادة الميمونة للإمام الحسن المجتبى بن الإمام علي " عليه السلام" .
    لنتعلم منه دروس السلام والمحبة والوئام والرحمة وكل معاني اللين والرفق بالإنسان وسائر مخلوقات الله تعالى ..
    تطالنا في حاضرة النجف الأشرف ومدن عراقية أخر يد الإرهابيين المتوحشة أؤلئك المسوخ الذين إنسلخوا عن ربقة الإسلام وأمة المسلمين .. فلم يروهم ما أراقوه من دماء العراقيين خلال السنوات العجاف المنصرمة ..
    فها هم يعودون للقتل والإجرام بدعم إقليمي طائفي مكشوف يلعب بمصائر وأرواح المسلمين دون رادع .. ويكيل بمكيالين كما فعل مع الشعب البحريني المظلوم حيث قاموا بذبحه أمام مرأى ومسمع العالم .. وكما يفعل في سوريا حيث يدعم الجماعات السلفية التكفيرية المسلحة ضد السلطات سوريا ..
    ودورهم الخبيث في العراق لم ولن ينتهي لأن العراق القوي المستقر الحر يشكل تهديدا لسلطانهم القائم على القتل والجريمة والتسلط والتفرد والإستبداد وكبت الحريات وإنتهاك حقوق الإنسان .. من خلال يقظة الشعوب التواقة الى الحرية ..
    لذا ستستمر محاولاتهم الدنيئة في إشعال نار الفتنة في العراق من خلال دعمهم ومساندتم لجماعات تكفيرية إرهابية وجماعات بعثية تمرست على الجريمة والقتل طيلة عقود حكمها الأسود في العراق ..
    يا شيعة العراق ويا سنة العراق .. إن هذا المخطط التكفيري البعثي الإقليمي يريد الإطاحة بكم جميعا وإغراقكم جميعا ببحر من الدم .. ليرقصوا على جثثنا وعلى بكاء أيتامنا وصرخات أراملنا .. فعليكم بوحدة الكلمة وعقد العزم على تطهير العراق منهم أين ما كانوا وفي أي موقع .. ليكن الشعب صاحب القول الفصل والفعل الفاصل لنطهر العراق من البعثيين والتكفيرين ولنطهر العملية السياسية من البعثيين والتكفيرين وإلا فلن ترضى عنك قوى البعث والتكفير ولن يرضى عنك آل سعود حتى تتبع ملتهم .. وهيهات هيهات يأبى الله لنا ذلك ورسوله والمؤمنون وحجور طابت وطهرت ونفوس أبية وأنوف حمية من أن نؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام ..
    الرحمة والرضوان وجنات النعيم للشهداء
    والشفاء العاجل للجرحى والصبر والسلوان لذويهم .


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 17 أغسطس 2018, 7:04 pm