تجمع اسر الساده آل ياسر

تجمع اسر الساده آل ياسر

ملتقى ديني ثقافي تاريخي اجتماعي علمي ادبي رياضي منوع

Share

التبادل الاعلاني

ثورة كربلاء واستشهاد الإمام الحسين عليه السلام

السبت 10 ديسمبر 2011, 9:38 pm من طرف صلاح الياسري



بعد وفاة الإمام الحسن عليه السلام ، في سنة خمسين للهجرة ، شرعت الشيعة في العراق بمراسلة الحسين عليه السلام وطلبت منه أن يعزل معاوية عن امرة المسلمين ، ولكن الحسين عليه السلام ذكر في جوابه إليهم أن له مع معاوية عهدا …


[ قراءة كاملة ]
سجل حضورك اليومي بالدعوة لوالديك و بالصلاة على محمد وآل محمد وصحبه

الإثنين 31 مايو 2010, 1:04 am من طرف صلاح الياسري

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكي تتعطر صفحات المنتدى

سجل حضورك اليومي بالصلاة على أشرف خلق الله
نبينا محمد صلى الله عليه واله وسلم




اللهم صلي و سلم و بارك على سيدنا وحبيبنا محمد
وعلى آل محمد كما باركت على سيدنا …


[ قراءة كاملة ]
قوانين المنتدى الاسلامي - يجب الاطلاع عليها قبل كتابتك اي موضوع

الأربعاء 19 مايو 2010, 3:41 am من طرف صلاح الياسري

التبادل الاعلاني


    الشاعر بولس سلامة

    شاطر
    avatar
    صلاح الياسري
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 147
    تاريخ التسجيل : 17/05/2010
    الموقع : aal-yassir.forumotion.com

    الشاعر بولس سلامة

    مُساهمة من طرف صلاح الياسري في السبت 20 أغسطس 2011, 1:00 am



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    يا سـماء اشهدي وياأرض قري * * * واخشــعي اني ذكرت عليا
    يقول الشاعر بولس سلامة واصفاً أحاسيسه عندما قرر أن يكتب عن الإمام علي سنة 1947: تزاحمت علي الفكر وأيقظت كوامن الوجدان وتآلفت كما تتآلف المويجات على صفحات اليم ، ثم تتكشف عن أمواج ترقص على الشاطئ ، فصحت عزيمتي على نظم ملحمة عنوانها ( عيد الغدير ) . .... ورب معترض قال : ما بال هذا المسيحي يتصدى لملحمة إسلامية بحتة ؟ أجل إنني مسيحي ولكن التاريخ مش...
    اع للعالمين . أجل إني
    مسيحي ينظر من أفق رحب لا من كوة ضيقة ، فيرى في غاندي الوثني قديسا ، مسيحي يرى ( الخلق كلهم عيال الله ) ويرى أن ( لا فضل لعربي على عجمي إلا بالتقوى ) مسيحي ينحني أمام عظمة رجل يهتف باسمه مئات الملايين من الناس في مشارق االأرض ومغاربها رجل ليس في مواليد حواء أعظم منه شأناً ، وأبعد أثراً ،
    وأخلد ذكراً . رجل أطل من غياهب الجاهلية فأطلت معه دنيا أظلها بلواء مجيد ، كتب عليه بأحرف من نور : لا إله إلا الله ! الله أكبر ! إن العروبة المستيقظة اليوم في صدور أبنائها ، من المغرب الأقصى إلى آخر جزيرة العرب ، لأحوج ما تكون إلى التمثل بأبطالها الغابرين ، وهم كثر ، على أنه لم يجتمع لواحد منهم ما اجتمع لعلي من البطولةوالعلم والصلاح . ولم يقم في وجه الظالمين أشجع من الحسين فقد عاش الأب للحق وجرد سيفه للذياد عنه منذ يوم بدر ، واستشهد الابن في سبيل الحرية يوم كربلاء ، ولا غرو فالأول ربيب محمد والثاني فلذة منه . قد يقول قائل : ولم آثرت عليا دون سواه من أصحاب محمد (ص) بهذه الملحمة؟ ولن أجيب على هذا السؤال ، فالملحمة كلها جواب عليه:

    لا تَقُل شيعةٌ هواةُ علٍّي *** إنَّ في كلَّ منصفٍ شيعيا
    هُوَ فخرُ التاريخِ لا فخرَ شعبٍ *** يَصطَفِيهِ ويَدعِيهِ وَلِيَّا
    جَلجَلَ الحقُ في المسيحي حتى *** صَارَ مِن فَرطِ حُبِهِ عَلَويّا
    أنا مَن يَعشقُ البطولةَ والإلهامَ *** والعدلَ و الخلقَ الرَضِيّا
    فإذا لم يكن عَليٌّ نَبيّاً *** فَلَقَد كانَ خُلُقَهُ نَبوّياَ
    أنتَ ربٌ للعالمينَ الهي *** فَأَنِلهُم حَنَانَكَ الأَبَوياَ
    و أَنِلني ثوابَ ما سَطَرَت كَفِّي *** فهاجَ الدموع في مقلتيا
    سِفرُ خيرُ الأنامِ مِن بعدِ طَـهَ *** مَا رَأَى الكونُ مِثلَهُ آَدميا
    يا سماءُ اشهَدِي و يَا ارضُ قَرِّي *** واخشَعِي إنَني ذَكَرتُ عَليِّا


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 22 أكتوبر 2018, 4:47 pm